منتدى التمويل الإسلامي

يهتم هذا المنتدى بالدرجة الأولى بعرض مساهمات الباحثين في مختلف مجالات العلوم الاقتصادية، كما يركز على الاقتصاد الإسلامي، و هو موجه للباحثين في الاقتصاد و الطلبة و المبتدئين و الراغبين في التعرف على الاقتصاد و الاقتصاد الإسلامي....مرحباً بالجميع
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 المراجعة الاستراتيجية في منظمات الأعمال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ahmed Shawky



عدد الرسائل : 1
تاريخ التسجيل : 13/11/2015

مُساهمةموضوع: المراجعة الاستراتيجية في منظمات الأعمال   السبت 21 نوفمبر - 17:16

المراجعة الاستراتيجية في منظمات الأعمال
يواجه العديد من متخذي القرارات الاستراتيجية في مختلف المجالات بمنظمات الأعمال العديد من العقبات والأمور الطارئة التي لم تكن في الحسبان، وقد يعترضه أزمات متعددة تفرض عليه التعامل المباشر معها، واتخاذ التدابير اللازمة لتفاديها أثناء قيامة بصناعة القرار الاستراتيجي، ومما لا شك فيه أن طبيعة التعامل مع تلك العقبات والأزمات قد تؤثر بالسلب أو الإيجاب في عملية صناعة القرار الاستراتيجي وطرق تطبيقه على أرض الواقع. الآمر الذي يدفعنا إلى البحث عن وسيلة لمساعدة متخذي القرارات الاستراتيجية للتغلب علي مثل هذه العقبات والأزمات التي قد يواجهها عند قيامة بمهامه المختلفة عند صياغة القرار الاستراتيجي، وتتمثل هذه الأداة في توفير دور رقابي مساعد لمتخذ القرار الاستراتيجي لمعاونته في تخطي العقبات والأمور الطارئة التي قد يتعرض لها، ولتقديم التوصيات اللازمة إذا لزم الآمر لتصحيح المسار أولاً بأول وذلك تجنباً لانحراف متخذ القرار الاستراتيجي عن الدور الرئيسي المنوط به، والانشغال بالبحث عن السبل والوسائل التي تساعده في تخطي مثل هذه العقبات والأمور.
ماهية المراجعة الاستراتيجية Strategic Audit - Strategic Review    

تهدف عملية المراجعة الإدارية بوجه عام إلى مساعدة الإدارة علي ترشيد قراراتها، وإبداء الرأي الفني المحايد فيما إذا كانت الإدارة استخدمت الموارد المتاحة بأفضل طريقة ممكنة، والبحث عن وتحليل المعوقات في العمليات التشغيلية لإظهار الأسباب التي دعت إليها وتقديم التوصيات الملائمة لعلاجها، وتقييم أداء الأفراد داخل الأقسام المختلفة، والحد من التكاليف الزائدة من خلال الاستغناء عن الأنشطة غير الضرورية فيما تزاوله المنظمة من أنشطة. إلا إن أساليبها الحالية لم تقدم تقييم شامل للأداء الاستراتيجي لمنظمات الأعمال، وبالتالي نبعت الحاجة إلى تطويــر مفهوم المراجعة لتقديم تقييم شامل ومنظم للأداء الاستراتيجي لمنظمات الأعمال ويتمثل هذا المفهوم في "المراجعة الاستراتيجية"Strategic Audit OR Strategic Review
    حيث تعد المراجعة الاستراتيجية شكلاً من أشكال المراجعة الإدارية الذي يتسم بالنظرة الشمولية وتقديم وتقييم متكامل للموقف الاستراتيجي للمنظمة وبالمقارنة بالمراجعة الإدارية التي تتسم  بقدر مرتفع من التخصص فان المراجعة الاستراتيجية تتناول مراجعة العوامل الداخلية والعوامل الخارجية وعمليات الاختيار والتنفيذ الاستراتيجي بالإضافة إلى عمليات التقييم والرقابة. ومن ثم فإنها تغطي الملامح الرئيسية لعملية الإدارة الاستراتيجية وتضعها في إطار عملية اتخاذ القرارات.
   
    وقد ظهر مفهوم المراجعة الاستراتيجية بناء علي طلب معهد المراجعين الداخلين Institute of Internal Auditors  (IIA) للدفاع عن مناهج دراسة أساليب القياس التي يمكن تطبيقها للتأكد من مدي الالتزام بالخطة الاستراتيجية للمنظمة عند التطبيق، وتفرض عملية المراجعة الاستراتيجية Strategic Audit الالتزام والانضباط بين كل من مجلس الإدارة وإدارة المنظمة بقدر أكبر مما تفرضه عملية المراجعة المالية التقليدية، حيث تقف المراجعة الاستراتيجية أمام اختبارات الوقت، وتقديم الإرشادات اللازمة في الوقت المناسب وتقليل فجوة الخلافات التي لا مفر منها بين مجلس الإدارة وإدارة المنظمة علي السلطة. وتعمل المراجعة الاستراتيجية في إحدى أشكالها علي إثبات والتأكد من أن المنظمة ما زالت تولد قيمة.

   وتهتم المراجعة الاستراتيجية بالعوامل الداخلية والخارجية علي حد سواء، كما تتضمن اختيار البديل، والتطبيق، والتقويم، والرقابة، لذلك فانها تغطي عناصر مهمة في عملية الإدارة الاستراتيجية وتضعها في إطار اتخاذ القرارات، وتنقسم عملية المراجعة الاستراتيجية الي مجموعتين من التحليل والتدقيق وهما الداخلي والخارجي، وتعمل المراجعة الاستراتيجية علي تحديد القدرات التي تمكن من خلق ميزة تنافسية للمنظمة من خلال فهم قدراتها المميزة للوصول إلى كيفية تحديد الخيارات الإستراتيجية.

والمراجعة الاستراتيجية هي عملية فحص ودراسة لاستراتيجية المنظمة ككل أو استراتيجيات وحدات النشاط المختلفة بداخلها، بغرض تحديد ما اذا كانت الاستراتيجيات المتبعة من قبل المنظمة، وما يرتبط بها من استثمارات رأسمالية قد حققت النتائج المرجوة منها أم لا. وتعمل المراجعة الاستراتيجية Strategic Review علي فحص استراتيجية مجلس إدارة منظمات الأعمال في ضوء الموارد الداخلية والخارجية لها، حيث تتضمن العناصر التالية :-
• أصحاب المصلحة  Stakeholders :- وهم مجموعات من الأشخاص الذين يشتركون في توقعات منظمات الأعمال والتي تشارك في تنظيم وتنفيذ خطة عمل ما.
• الموارد Resources :- والتي تشمل المعلومات المتاحة، المصادر المالية، الموارد البشرية، الوقت المتاح.
• العملاء Clients :- وهم الأشخاص المستفيدون من خدمات منظمات الأعمال. أو المشاركين في أعمال ومشاريع المنظمة، وقد يكون المساهمين من عملاء منظمة الأعمال.
• الأهداف والغايات Aims and objectives :- والمقصود بها مراجعة أهداف وغايات  منظمات الأعمال، وعادة ما تكون هناك عدداً من الأهداف الفرعية المتعلقة بكل هدف. كما يجب تحديد الهدف من عملية المراجعة الإستراتيجية.
• الاستراتيجيات Strategies :- هي الخطوط العريضة الموضوعة للوصول الي تحقيق الأهداف والغايات.

     ويعرف (Tony Grundy,) المراجعة الاستراتيجية علي إنها إسلوب منهجي منظم وشامل للعمليات الاستراتيجية واستراتيجية المنظمة لتحديد مواطن الضعف والقوة المؤثرة بمنظمات الأعمال، وتحديد أسباب فشل المنظمة، وعدم وصول الأرباح والأداء إلى المستويات المتوقعة منها، والبحث عن مجالات جديدة والتي يمكن أن تكون السبب في إضافة قيمة ملموسة لها. ويعرف قاموسCambridge المراجعة الاستراتيجية علي انها دراسة منهجية للتحقق من نجاح منظمات الاعمال في استخدام مواردها المتاحة الاستخدام الأمثل نحو تحقيق أهدافها في المستقبل.

         وفي ضوء ما سبق يمكن تعريف المراجعة الاستراتيجية على إنها عملية فحص وتقييم منهجي للموقف الاستراتيجي لمنظمات الأعمال والتي تتسم بالشمولية من حيث  تحليل عوامل البيئة الداخلية وعوامل البيئة الخارجية، وعمليات الاختيار والتنفيذ الاستراتيجي، لتقديم التوصيات والاقتراحات اللازمة للإدارة عند قيامها بعملية اتخاذ القرارات الاستراتيجية، ولدعم الموقف الاستراتيجي، وللتأكد من أن المنظمة مازالت تضيف قيمة من خلال التحقق من كفاءة وفاعلية إدارة المنظمة في استخدام مواردها الاقتصادية وتحقيقها لأهدافها الاستراتيجية.

خصائص المراجعة الاستراتيجية  :-

يمكن بلورة خصائص المراجعة الاستراتيجية  في النقاط التالية:-
 الشمولية:- إن المراجعة الاستراتيجية هي مجموعة من التحليلات التي تنظر إلى "الصورة الكبيرة Big Picture "  والتي تقدم نظرة شمولية. حيث تغطي عملية المراجعة الاستراتيجية جميع عمليات الإدارة الاستراتيجية  والتي تتضمن العديد من المهام وليس على عملية واحدة أو مرحلة واحدة من مراحلها، ويرجع ذلك لأن جميع عمليات الإدارة الاستراتيجية  مترابطة ومتكاملة مع بعضها البعض وذلك لتحقيق الأهداف الرئيسية التي تسعي إليها المنظمة، والمتمثلة بشكل رئيسي في أربعة عناصر وهي الفحص البيئي، تكوين الاستراتيجية، تنفيذ الاستراتيجية، التقييم والرقابة.
 الاستقلالية :- يجب أن يكون المراجع القائم بعملية المراجعة الإستراتيجية مستقلاً ومحايداً تماماً، مثل مراجع الحسابات وينبغي أن يحافظ المراجع على استقلاله بشقيه الحقيقي والظاهر. وبالتالي يجب أن يكون كل عضو من أعضاء فريق المراجعة سواء إن كان عضواً ثابتاً أو مؤقتاً وسواء كان محاسباً أومن ذوي التخصصات الأخرى مستقلاً أيضا في الظاهر والواقع، ويظهر دور المراجع عند قيامة بأعمال المراجعة الاستراتيجية  في كونه متمتعاً بالاستقلال التام والذي يتيح له القدرة على إبداء رأيه بكل وضوح ودون تعرضه لأي ضغوط من الأطراف المرتبطة بعملية المراجعة، وحتى يؤثر ذلك على زيادة فاعلية عملية المراجعة الاستراتيجية  في الواقع العملي، ويضيف المعيار رقم SAS NO.1 الصادر عن معهد المحاسبين القانونين الأمريكيين إنه يجب على المراجع الحفاظ على استقلاليته في كافة الأعمال المتعلقة بعملية المراجعة.
 الدورية والاستمرارية :- تظهر فاعلية عملية المراجعة الاستراتيجية  في قدرتها على معالجة الانحرافات المتعلقة بالأعمال الاستراتيجية  أولا بأول وذلك قبل الوقوع فيها وذلك لامتداد أثر أعمال الإدارة الاستراتيجية لفترات مستقبلية بعيدة، والحد من التكاليف الإضافية المترتبة على هذه القرارات الاستراتيجية.
 الموضوعية :-  تتم عملية المراجعة الإدارية بشكل عام بصورة منهجية ومنمطة ومحددة للأعمال التي تغطيها عملية المراجعة وتكون مبنية أيضا على أسس موضوعية ( مدعمة بأدلة الإثبات). وبالتالي فلن تبعد المراجعة الاستراتيجية  عن المنهج العام لعملية المراجعة الإدارية، وذلك لكونها أحد أشكالها ولتعاملها مع أكثر الإدارات حساسية على مستوى المنظمة "الإدارة الاستراتيجية ".
 الحفاظ على العلاقات :-  يجب أن تهتم عملية المراجعة الاستراتيجية  والقائمين بها بالحفاظ على العلاقات التي ترتبط بها منظمات الأعمال، وأن تأخذ دائما في الاعتبار ضرورة الحفاظ على هذه العلاقات عند القيام بأعمال المراجعة الاستراتيجية  وتحديد وتفسير وتطوير تلك العلاقات بين المنظمة وكل من "العاملين، والعملاء، والموردين، والمنافسين،...". والقيام بتقديم التوصيات اللازمة لتطويرها والعمل على اتساع مجالها وكيفية تخصيص الموارد للحفاظ على هذه العلاقات ودعمها.

أهداف المراجعة الاستراتيجية  :-
  يعد الهدف الرئيسي للمراجعة الاستراتيجية  هو إظهار الممارسات غير الضرورية للمنظمة وتحويل الموارد غير المستغلة والأنشطة الاختيارية elective  إلى استراتيجية  Strategic،وتتمثل أهداف المراجعة الاستراتيجية  في التالي:-
• مراجعة افتراضات الإدارة نحو التغيير في العديد من المجالات ومنها الهيكل العام للصناعة، الوضع التنافسي، متطلبات عملائها الرئيسية.
• دراسة موضوعية للوضع التنافسي للمنظمة من خلال تحديد أفضل الممارسات، وتقييم مكانة المنظمة.
• إعادة تقييم استراتيجية المنظمة في ضوء الأداء الحالي للمنظمة وتقييمها للرؤية المستقبلية، ولتحديد المنتجات، والأسواق، والطبيعة الجغرافية التي يجب التركيز عليها، والكفاءات، وسبل التطوير وذلك لضمان استقرار المنظمة في المدى الطويل ولتحقيق ميزة تنافسية.
• تحديد الموارد المالية والإدارية الواجب استغلالها لضمان نجاح المنظمة في المستقبل.
 ومن خلال ما سبق يرى الباحث أن الهدف الرئيسي للمراجعة الاستراتيجية  يتمثل في دراسة الوضع الاستراتيجي للمنشأة في ضوء تحديد نقاط القوة والضعف (فحص البيئة الداخلية) وتحديد الفرص والتهديدات (فحص البيئة الداخلية) للمنظمة الإسلامي لتجنب الأنشطة التي لا تضيف قيمة، ووصولاً إلى تحقيق ميزة تنافسية.
 

[center]
أهمية المراجعة الإستراتيجة :-
[b]
تتمثل أهمية المراجعة الإستراتيجية في التالي:-
• التأكد من أن منظمات الأعمال مازالت تضيف قيمة من خلال الفحص الشامل للموقف الإستراتيجي للمنظمة.
• مساعدة المديرين الاستراتيجيين على معرفة المشكلات ومواطن القصور التي لا يسع الوقت لاكتشافها ومعالجتها في الوقت المناسب.
• التخلص من الممارسات التي  الغير ضرورية والتي إذا تم الإستغناء عنها سيؤدي إلى تحقيق وفر في التكاليف، وزيادة في الإيرادات، ورفع كفاءة الأداء بالمنظمة.
• تعد عملية المراجعة الاستراتيجية ذات أهمية بالغة لأن العوامل والمتغيرات الداخلية والخارجية ليست ثابتة على المدى البعيد، ولأن التغير سمة رئيسية لهذه العوامل مما يؤثر بالتالي على نقاط القوة والضعف وكذلك الفرص والمخاطر، وليس التغيير فقط ولكن أيضا متي سيحدث هذا التغيير، وبأي الطرق والسبل سيتم هذا التغيير؟.
• الـتأكد من عدم تعارض أهداف وخطط وسياسات المنظمة مع قراراتها الإستراتيجية من خلال عمليات فحص وتقييم البيئة الداخلية والخارجية بالمنظمة.
• معالجة نقاط الضعف التي تعاني منها المنظمة، ومواجه التحديات التي يواجهها والعمل على تقليصها إلى أدني مستوى.
• تقديم الإرشادات والتوصيات اللازمة أولاً بأول لمعالجة القصور والسلبيات في الوقت المناسب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المراجعة الاستراتيجية في منظمات الأعمال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التمويل الإسلامي :: قسم علوم التسيير (علوم الإدارة) :: أساسيات إدارة الأعمال-
انتقل الى: