منتدى التمويل الإسلامي

يهتم هذا المنتدى بالدرجة الأولى بعرض مساهمات الباحثين في مختلف مجالات العلوم الاقتصادية، كما يركز على الاقتصاد الإسلامي، و هو موجه للباحثين في الاقتصاد و الطلبة و المبتدئين و الراغبين في التعرف على الاقتصاد و الاقتصاد الإسلامي....مرحباً بالجميع
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الجذور الحقيقيه للبطاله في العالم العربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
eltaweel
عضو فعال
عضو فعال


عدد الرسائل : 19
تاريخ التسجيل : 08/08/2009

مُساهمةموضوع: الجذور الحقيقيه للبطاله في العالم العربي    الإثنين 16 أغسطس - 2:54

بسم الله الرحمن الرحيم

الجذور الحقيقيه للبطاله في العالم العربي

يشكل العالم العربي اكبر مساحه جغرافيه ولأمه واحده علي ظهر الأرض وبعد

تفكك الاتحاد السوفيتي المدوي وفي سنه 1991 وبتلك السرعة المفاجئة ورغم من قوه تلاحمه نسبيا – تجمع اممي ومج جمهوريات - وبالنسبة للقطب الأمريكي المكون من تجمع كبير من الجذور والأعراق والأجناس المختلفة وهي التي تحتفل بعيد استقلالها القومي عن التاج البريطاني ومنذ أكثر من مائتين عاما.

ولتصبح الولايات المتحدة هي القطب الأوحد في عالم اليوم

وينفرد العالم العربي بالاستقرار الطبيعي والمناخي واعتدال وتوزيع للأرض حول خط الاستواء وليحقق أفضل الظروف البيئية للحياة مع توافر كل الثروات والخامات اللامحدوده وعلي عكس الولايات المتحدة - 300 مليون نسمه – التي تساويها في عدد السكان تقريبا ولكن أراضيها وكندا تأكلها الثلوج والكوارث الطبيعية من زلازل وأعاصير وغيرها .

ومن المنطق أن تكون منطقتنا العربية مطمع ومغنم لكل الطامعين في العالم ورغم أن الفرص المتاحة لتحقيق الإنتاج والقوه وفي جميع المجالات ضخمه ورهيبة .
وكافيه لردع كل من يفكر في الاعتداء .
ولكن لم نتمكن من اقتناصها .

ونظرا لتفرقنا وضعفنا زمن الخلافة العثمانية جعلنا فريسة سهله للجميع ففي نهاية القرن الثامن عشر تم توجيه حملات شرسة للاحتلال وتوزيع تركه الرجل المريض وتقسيم العالم العربي والإسلامي إلي دويلات ودول باستخدام سلاح ومبدأ - فرق تسد - وذالك بآثاره النعرات والقوميات وتوليد النزاعات والفرقة والاختلاف بينهم وحتى يسهل ابتلاعهم واحده وراء واحده .

وأيضا وحتى يتم هضم الفريسة بلا مشاكل استخدم نفس السلاح ببث روح الاختلاف وأثاره الفتن بين أبناء البلد الواحد وحتى يتم استنزاف قوتهم وإنهاكهم وإشغالهم عنه وليتمكن من تثبيت احتلاله واستقراره وسلامه قواته وجنوده .
————————— وفي عام 1924 تم إسقاط الخلافة العثمانية

ولقد كان توزيع الكعكة كالأتي .

قامت بريطانيا بأخذ نصيب الأسد وتم احتلالها لأكثر من نصف العالم العربي – مصر والسودان والصومال وعدن والأردن والعراق وفلسطين والكويت وقطر والبحرين والإمارات -
ولقد كانت تلقب في ذالك الوقت ببريطانيا العظمي التي لاتغيب عليها الشمس والتي كانت مستعمراتها تمتد من أمريكا غربا وحتى الهند وجنوب شرق آسيا .

أما نصيب فرنسا من التورته فهي احتلالها لكل من - تونس والجزائر والمغرب وموريتانيا وجزر القمر وجيبوتي ولبنان وسوريا –.

وتم إرضاء ايطاليا باحتلالها ليبيا وجزء من الصومال وإعطاء اسبانيا جزء من المغرب

ولقد نجحت بريطانيا وإثناء احتلالها لفلسطين أن تقوم بزراعه إسرائيل واحتضانها - وفاءا لوعد بولفر باقامه وطن قومي لليهود –

وفي نفس الوقت تم الهاء العرب بالمساعدة في أقامه جامعه الدول العربية وبنفس السلاح الخبث والدهاء وبغرض تعميق الهوة والمخالفة وتثبيت الفصل بين دولهم .
وقد اشترطت أن يكون الاسم دال علي ذالك -جامعه الدول - وليس جامعه الوطن العربي - أو آلامه أو العالم العربي أو حتى جامعه العرب أو غيرها .

وظل العالم العربي يرزح تحت نار الاحتلال لمده عقود متعاقبة من الزمان تم خلالها وقف وتجميد جميع عجلات الإنتاج والبناء الحقيقي والفاعل والبنية التحتية اللازمة لها والاكتفاء بالمشروعات الضرورية التي تخدم المحتل من طرق ووسائل نقل مثلا وحتى يسهل عليه تنقلات الجنود ونهب الثروات وغيرها .

وليس في مصلحته أن تقوم للدولة المحتلة قائمه أو قوه أو حتى أي نوع من الثقافة والعلم وذالك لأسباب كثيرة وعلي العكس فان من مصلحته أن يستمر الجهل والاميه والفقر والتخلف مع بث وفرض لغه وتقاليد وثقافة المحتل .
وإمعانا في مسخ ألامه وثوابتها وفقد الذاكرة وحتى يميت روح الوعي والتحرر لدي ألامه

ولكن رغم كل تلك المخططات الشيطانية لم تستطع أن تطفأ روح المقاومة والكرامة والعزة لدي الشعوب والتي أشعلتها نارا لاهواده فيها تحت أقدام المستعمرين .

وتحت وطأه المقاومة الباسلة والثورات ونزيف الدم تم إجلاء الغاصب المستعمر ورغم انفه والحصول علي الاستقلال قطعه قطعه .
وذالك إبان الحرب العالمية الثانية وكان استقلال معظم البلاد العربية في الخمسينات وآخرها في السبعينات 1971 — 7 197 في جيبوتي وجزر القمر وقطر والبحرين والإمارات .

ومن المؤكد أن الدول المستعمرة والتي أجبرت علي الرحيل لاترغب ولا تحب في قيام نهضة حقيقية لدينا وان أظهرت عكس ذالك الآن .

وتجاربنا المريرة معهم وعلي مر التاريخ تؤكد أن هؤلاء القوم دائما أبدا - يبطنون عكس ما يقولون.


ومع مبدأ المصلحة السائد الآن في العالم نري أن مصلحتهم تقتضي
أن نبقي منبع دائم للخامات
وبابخس الأسعار وسوق استهلاكي لمنتجاتهم وباعلي الأسعار .
ومن باب التجارة الرابحة .

ومن اقل الأسباب ألا نقوي وحتى لا تتجرأ وتطالبهم بتعويضات فلكيه عن فتره الاحتلال ونهب الثروات .

وتعويضات عن ملايين القتلى والجرحى في حروب التحرير

وأيضا مما يزعجهم دراساتهم ألاستراتيجيه التي تؤكد

أن مجتمعاتهم في طريقها للانهيار
وان أعدادهم بدأت في الانكماش والتناقص .
حيث أن عدد الأموات حاليا اكبر من المواليد
مع تزايد معدلات الانتحار
مع الارتفاع الكبير لنسبه كبار السن والشيخوخة للرعاية الصحية
مع تناقص نسبه الأطفال والشباب .

وكل ذالك نتيجة التفكك الأسري
مع الاباحيه والزواج المثلي
وانتشار الشذوذ …الخ

ولذا فهم يحاولون المستحيل لنشر تلك المفاهيم لدي مجتمعاتنا وتحت اسم الحرية

وفي أيامنا هذه تحتفل كثير من الدول العربية بعيد استقلالها
وبعد حوالي نصف قرن علي طرد المحتلين ولملمه الجراح والتطوير .

إلا أن الدواليب الاقتصادية .

والاداريه والبيروقراطية والثقافية التي زرعها المحتل وعمقها وأولاها بالسقي والرعاية طوال تلك العقود وحتى ضربت جذورها في أعماق التربة .
والتي في ظاهرها الرحمة وباطنها العذاب .
وبغرض وقف أي تطور أو تحديث أو علم .
وإزكاء الانانيه وحب الذات .
وعدم العمل بروح الفريق .
مع توقف عجلات الزمان والإنتاج طوال فتره احتلاله .

وتلك هي أهم الجذور الحقيقية لكل المشاكل الاقتصادية والتي يعاني منها عالما العربي وحتى يومنا هذا .

فالعالم العربي لازال يحتل المرتبة الاخيره في المجال المعرفي والعلمي والبحثي والمطبوعات وفي المجال الذي يمثل العمود الفقري لقيام أي نهضة علي وجه الأرض.

وأيضا المرتبة الاخيره في كافه المجالات الانتاجيه وخاصة الصناعية منها.

والمحزن أننا فزنا بالمرتبه الأولي في العالم وبلا منازع في خلق الأجواء الطاردة والمصدرة للكفاءات العلمية ورغم حاجاتنا الملحة والماسة لها ولأعاده البناء .

والادهي إن الدول المليئة بالكفاءات تستقطب المزيد والمزيد في أوربا وكذا أمريكا التي خصصت 200.000 مائتين ألف تأشيره سنويا لاجتذاب وخطف تلك الكفاءات العلمية من جميع أنحاء العالم وأخذها علي الجاهز.

وحيث أن نسيه البطالة تتناسب عكسيا مع الإنتاج وكلما تراجع وضعف كلما ازدادت وشيء طبيعي أن نحتل المركز الأول في ارتفاع مستوي البطالة علي مستوي العالم .

وربما يسال سائل ويقول إننا ننتج .
ولكن الواقع يقول انه ليس بالمعدل المقبول والحقيقي
والجاد والمضاعف والذي يتطلب أيضا تعويض ما فات
والعبرة بالنتائج واليك هذا الإحصاء لسنه 2003
دوله اسبانيا ذات الأربعين مليون والأقل مستوي من باقي أوربا الغربية - إنتاجها القومي الإجمالي يفوق مجموع الإنتاج الإجمالي لجميع الدول العربية مجتمعه وبما فيها البترول والذي يمثل أكثر من سبعين في المائة من ذالك الإنتاج.

وبعد هذه المقدمة التاريخية السريعة عن العالم العربي والذي يضم 22 اثنين وعشرون دوله أعضاء في جامعه الدول العربية .

والتي يمكن تقسيمهم إلي أربعه مجموعات وحسب عدد السكان وحتى يسهل تخيل ظاهره البطالة المتفشيه في أرجائه .

المجموعة الأولي / سبعه دول وبمجوع إجمالي حوالي 11 مليون نسمهوالتي عدد سكان كل دوله فيها لايزيد عن حوالي 3.5 مليون نسمه
كل من جيبوتي وجزر القمر نصف مليون
كل من البحرين وقطر ثلاثة أرباع المليون
وكل من الكويت وسلطنه عمان 2.5 مليون
الإمارات العربية المتحدة حوالي 3.5 مليون .

المجموعة الثانية / سبعه دول وبمجموع إجمالي 50 مليون نسمه
والتي عدد سكان دولها يدور بين الاربعه ملايين وحتى العشرة ملايين
كل من / موريتانيا / لبنان / الأردن / ليبيا / من 4 مليون إلي 6 مليون
كل من / تونس / الصومال / فلسطين / 10 مليون إلا أن معظم أهل فلسطين بالشتات ولاجئين.

المجموعة الثالثة / أربعه دول وبمجموع إجمالي حوالي 100 مليون نسمه
والتي عدد سكان دولها يدور حول العشرين مليون ويزيد وحتى الثلاثين
اليمن / سوريا / السعودية / العراق .

المجموعة الرابعة / أربعه دول وبمجوع إجمالي حوالي 180 مليون نسمه
والتي عدد سكانها يبدأ من الثلاثين مليون ويزيد
المغرب / الجزائر / السودان / مصر —- مصر حوالي 80 مليون


ملاحظات
- اصغر الدول العربية مساحه وسكان هي البحرين وجيبوتي وجزر القمر .

والبحرين تعتبر من اعلي دول العالم كثافة حيث تصل إلي حوالي.

- الأقل كثافة موريتانيا وليبيا اقل من 5 نسمه / 1 كم2 ويليها سلطنه عمان.

- السودان اكبر مساحه ( 2.5 مليون كم2 ) ثم يليها في الترتيب الجزائر ثم السعودية .

- اكبر كتله سكانية في مصر ثم يليها السودان فالجزائر فالمغرب وهم يمثلوا أكثر من 50/ - نصف سكان الوطن العربي –

ثم يليها المج الثالثة التي تمثل 30 / وبالتالي فان الثماني دول ( المجموعتين ) يمثلان أكثر من 80 / ثمانين في المائة من العرب.

في حين أن غالبيه العدد 14 دوله ( المج الأولي والثانية ) تمثلان اقل من 20 / .

* البطالة
- بصفه عامه هي متقاربة بين الدول العربية وهي الاعلي في الترتيب العالمي.

- اشد الدول معاناة هي فلسطين والعراق وبسبب الاحتلال ويليها السودان وبسبب المؤامرات التي تحاك لتفتيتها وكذالك الصومال وأيضا بسبب الفتن والحروب الجفاف والمجاعة التي لديها .

- أعداد العاطلين في الدول الاربعه الاخيره بالاضافه إلي العراق واليمن وسوريا تمثلان أكثر من 90 / من الإجمالي.

- البطالة في سلطنه عمان والبحرين وقطر والإمارات والكويت تعتبر من باب السهل الممتنع وفي بلاد تتمتع بفائض تجاري كبير ومستوي اقتصادي مرتفع .
حيث نوجد الاستثمارات والأموال وسوق العمل المفتوح والذي يقوم باجتذاب أكثر من 4 مليون من الأجانب والعمالة الهندية والاسيويه الرخيصة .

فمثلا الإمارات العربية والتي قد نجحت نجاحا كبيرا في التجارة الدولية والمنطقة الحرة بدبي وجبل علي والتي تسمي هونج كونج العرب ونتيجة لمشروعاتها العملاقة نجد أن أكثر من نصف عدد سكانها من العمالة الاسيويه الهنديه وتستطيع استيعاب المزيد .

وحيث أن البترول أو الذهب الأسود متوافر بالخليج والمشرق العربي فان هنالك ذهب آخر متوافر بالمغرب العربي يمكنا أن نتناول منابعه في حلقه تاليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
eltaweel
عضو فعال
عضو فعال


عدد الرسائل : 19
تاريخ التسجيل : 08/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: الجذور الحقيقيه للبطاله في العالم العربي    الإثنين 16 أغسطس - 2:55

بسم الله الواحد الاحد

سكان الدول العربيه الواقعه في شمال افريقيا والسودان والصومال يمثلون اكثر من ثلثي سكان العالم العربي .
وتنتشر البطاله باعداد كبيره .
وحوالي مائه مليون عربي مسلم تحت خط الفقر

اعتقد ان القوه وعلاقه النديه هي السبيل الوحيد للحصول علي الحقوق والحقوق كامله .
وهو ما لا يتوافر مع اي دوله عريييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي ييييييييه للاسف الشديد

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الجذور الحقيقيه للبطاله في العالم العربي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التمويل الإسلامي :: منتدى الإقتصاد الإسلامي :: السياسات الاقتصادية الإسلامية-
انتقل الى: