منتدى التمويل الإسلامي

يهتم هذا المنتدى بالدرجة الأولى بعرض مساهمات الباحثين في مختلف مجالات العلوم الاقتصادية، كما يركز على الاقتصاد الإسلامي، و هو موجه للباحثين في الاقتصاد و الطلبة و المبتدئين و الراغبين في التعرف على الاقتصاد و الاقتصاد الإسلامي....مرحباً بالجميع
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 المؤتمر المصرفي العربي المتخصص للصيرفة الاسلامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ch.ch
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 2822
تاريخ التسجيل : 23/12/2007

مُساهمةموضوع: المؤتمر المصرفي العربي المتخصص للصيرفة الاسلامية   الأربعاء 19 مارس - 21:33

إعـلان Declaration
المؤتمر المصرفي العربي المتخصص للصيرفة الإسلامية
"دور الصيرفة الإسلامية في تعبئة الموارد في البلدان العربية"
بيروت – لبنان
2004 / 12 / 6-4


تم اليوم الإثنين 6/12/2004 الإفتتاح الرسمي لأعمال المؤتمر المصرفي العربي المتخصص للصيرفة الإسلامية الذي نظمه إتحاد المصارف العربية بالتعاون مع البنك الإسلامي للتنمية تحت عنوان "دور الصيرفة الإسلامية في تعبئة الموارد في البلدان العربية". وتميز حفل الإفتتاح بكلمات رئيسية و ترحيبية قدّمها معالي الأستاذ إيلي الفرزلي وزير الإعلام اللبناني، والدكتور جوزف طربيه رئيس مجلس إدارة إتحاد المصارف العربية، والأستاذ بشير خلاط ممثل البنك الإسلامي للتنمية. وشارك في حفل إفتتاح المؤتمر أكثر من مائتين وخمسين شخصية قيادية من المؤسسات المصرفية والمالية العربية والإسلامية وخبراء أكاديميون عرب ودوليون.



وعلى مدار يومين كاملين من جلسات العمل والحوار المفتوح التي بدأت يوم أمس الأحد، تميزت أعمال المؤتمر بتقديم قيادات مصرفية وأكاديميين وخبراء عرب ودوليين أوراق عمل علمية وتجارب عملية هامة تتعلق بالشأن المصرفي الإسلامي، حيث بحثت في دور المصارف والمؤسسات المالية الإسلامية في تعبئة الموارد المالية، والصيغ المالية الإسلامية ودورها في جذب المدخرات والأموال، ودور المؤسسات المالية الإسلامية في تحقيق التكامل الإقتصادي والمالي الإقليمي، وإدارة الأموال وإستخداماتها وعمليات الإستثمار في العمل المصرفي الإسلامي، والإبداع والإبتكار في الصناعة المالية الإٍسلامية، والسلامة والإستقرار في صناعة الخدمات المالية الإسلامية، والمعايير المالية والمحاسبية الخاصة بالمؤسسات المالية الإسلامية.....



وفي إطار المداولات والمناقشات التي سادت جلسات العمل، أكد المشاركون أن المصارف والمؤسسات المالية الإسلامية قد أثبتت قدراتها وإمكاناتها القوية في تعبئة الموارد المالية، سواء من الداخل أو الخارج، من خلال صيغ إستثمار وإدخار متنوعة وفعالة، بحيث قامت بتوجيهها نحو عملية التنمية الإقتصادية والإجتماعية في البلدان التي توجد فيها.



وأعلن المشاركون أن الصناعة المصرفية الإسلامية قد أصبحت صناعة مالية راسخة متطورة على الصعيدين الدولي والعربي، ولها مكانتها البارزة ودورها القيادي في تحقيق النمو المصرفي والتنمية الإقتصادية والإجتماعية على مستوى العالم، رغم قصر عمر التجربة المصرفية الإسلامية التي لا تزيد عن ثلاثين عاماً.



وشدد المشاركون على الدور الإجتماعي الذي تقوم به المصارف والمؤسسات المالية الإسلامية، وذلك من خلال وضع أولويات لإحتياجات المجتمع من السلع الضرورية الأساسية في تمويلاتها وتوظيفاتها، وأيضاً إنشاء صناديق التكافل وصناديق القرض الحسن.



وركز المشاركون على أهمية إعادة الهندسة في القطاع المصرفي الإسلامي في الإتجاهات التي تكفل تحول المصارف والمؤسسات المالية الإٍسلامية لتكون قادرة على المبادأة وتوقع إحتياجات الزبائن، وأكثر تنافسية، وأكثر تطبيقاً للمعايير المالية والمحاسبية الإسلامية المتعارف عليها إقليمياً وعالمياً، وأيضاً أكثر إستيعاباً للتطورات التكنولوجية الحديثة.



وأشار المشاركون الى ضرورة سعي المصارف الإسلامية لتطوير الموارد البشرية العاملة لديها بالتأهيل والتدريب، وأن يأخذ ذلك شقين: الأول ما يتصل بتأصيل العمل المصرفي وتعميقه بغرض خلق بيئة فقهية مصرفية لدى العاملين بالمصارف بحيث يصبح المصرف قادراً على الإفتاء بدلاً من أن يكون مستفتياً، والشق الثاني ما يتناسب مع عملية التحديث والتطوير لا سيّما على الصعيد التقني وتحسين إجراءات الرقابة المالية ورفع درجة الثقة فيها.



وشدد المشاركون على ضرورة تقوية الموارد المالية للمصارف الإسلامية عن طريق زيادة رأس المال وإندماج المصارف الأصغر بينها لتكوين وحدات أكبر حجماً وأكثر فعالية، بغرض تحقيق التخفيض المطلوب في التكاليف والإستفادة من إقتصاديات الحجم الكبير.



ورأى المشاركون أن تطوير سوق مالية إسلامية وتوسيع نطاقها وترسيخ نموها يتطلب بالضرورة أن تعمل المصارف الإسلامية على دعم وتنشيط ودفع حركة أسواق رأس المال من خلال قيامها بدور أمناء الإستثمار والوساطة المالية بين المستثمرين من جهة ، وأسواق المال من جهة أخرى، ومن خلال ابتكاراتها وإبداعاتها وهندساتها المالية التي تستطيع بموجبها إطلاق أدوات مالية إسلامية جديدة لها دورها في تطوير جانبي الطلب والعرض في الأسواق المالية.



وفيما يتعلق بعملية التورق، وجه المشاركون الدعوة الى الهيئات الشرعية للمصارف الإسلامية لكي تقوم بدراسة هذه الصيغة وتكييفها لتتفق مع مبادئ وأحكام الشريعة الإسلامية.



وأوضح المشاركون أن إصدارات الصكوك تمثل قيمة مضافة الى التمويل الإسلامي، وأن هناك حاجة الى مزيد من الإبداع والإبتكار في هذا المجال، خصوصاً وأنها تشكل مصدراً أساسياً لتخفيف مشكلة السيولة لدى المؤسسات المالية الإسلامية.



وأثنى المشاركون على مبادرات المصارف الإسلامية في تأسيس وإدارة صناديق الإستثمار التعاوني كوسيلة أساسية وفعالية من وسائل تعبئة الموارد من السوق، ومن الداخل والخارج، بهدف توجيهها الى مجالات إقتصادية حيوية ودعم وتمويل مختلف المشاريع الإستثمارية والتنموية.



ورأى المشاركون أن شركات التأمين التعاوني تسهم في إستكمال حلقات الإقتصاد الإسلامي، وذلك من خلال دعمها للمصارف والمؤسسات المالية الإسلامية، حيث أن تلك المصارف والمؤسسات لا تستطيع أن تؤدي رسالتها المصرفية والإقتصادية والتنموية بشكل متكامل إلاّ بتعاملها مع شركات التأمين الإسلامي التي تعطيها الأمان والإطمئنان على إستثماراتها مما يمكنها من إدارة عمليات التمويل دون عوائق أو مجازفة.



وشدد المشاركون على أن آفاق الصناعة المصرفية الإسلامية رحبة جداً، خاصة إذا أدت ثلاث جهات معنية الأدوار المنوطة بها وهي: أجهزة الرقابة والإشراف، والمصارف والمؤسسات المالية الإسلامية، والمنظمات المساندة والداعمة للعمل المصرفي الإسلامي، وذلك من خلال:

- الحاجة إلى تشريعات ونظم مستقاة من الشريعة الإسلامية لمختلف أنواع الإستثمارات.

- الحاجة إلى تدريب وإعادة تأهيل الموارد البشرية لضمان قيام إدارة مصرفية ذات كفاءة متطورة ومتجددة.

- الحاجة إلى بحوث علمية خاصة بالمنتجات المصرفية الإسلامية وأدواتها لإستكمال عناصر وأركان سوق مالية إسلامية معاصرة أسوة بما حصل بالنسبة إلى معايير المحاسبة والمراجعة الإسلامية.



ورأى المشاركون أن تحقيق إنجازات ونجاحات أساسية في مجال الصناعة المصرفية والمالية الإسلامية سيعتمد بصفة أساسية على زيادة نطاق العمل والتنسيق المشترك بين المنظمات المعنية بالشأن المصرفي الإسلامي، والسلطات النقدية والمصرفية، والمؤسسات المصرفية والمالية الإسلامية ذاتها، بغية صياغة القواعد والأطر التشريعية والقانونية والفقهية والعملية التي تحكم العمل المصرفي والمالي الإسلامي.



وشدد المشاركون على أهمية تطبيق المصارف الإسلامية المعايير المالية والمحاسبية الخاصة بالعمل المصرفي الإسلامي الموضوعة من قبل الجهات الإقليمية والعالمية المعروفة، وأن السلطات الرقابية والإشرافية مدعوة الى التشديد على ضرورة فهم وتطبيق هذه المعايير، ضماناً لزيادة الشفافية والإفصاح في الصناعة المصرفية الإسلامية وتعزيز الثقة بها.



وركز المشاركون على ضرورة وضع الآليات التي يمكن من خلالها تحقيق التعاون المثمر بين النظامين المصرفيين الإسلامي والتقليدي على أسس سليمة تكفل العمل المشترك في مجالات مصرفية أساسية ذات الصلة بالتنمية الإقتصادية والإجتماعية. وعلى ضرورة إسهام إتحاد المصارف العربية في هذا الخصوص بالتعاون مع البنك الإسلامي للتنمية وعلى نحو دائم، وبآليات مستمرة يأتي منها أن تشتمل على تنظيم مؤتمر مشترك مثل هذا المؤتمر سنوياً.



وأشار المشاركون إلى أنه من الضروري والأساسي تجميع وحشد الجهود الرسمية والخاصة لتكثيف الحملات الإعلامية لنشر المفاهيم الصحيحة لأساليب الصيرفة الإٍسلامية على الصعيد العالمي، مع ضرورة إهتمام المؤسسات المصرفية والمالية الإسلامية بتطوير النظم الداخلية وآليات التعامل داخلها ومع الجهات المرتبطة بها.



وفي ختام أعمال المؤتمر، توجه إتحاد المصارف العربية والبنك الإسلامي للتنمية والمشاركون بالشكر والتقدير الى دولة لبنان، رئيساً وحكومة وشعباً، على حسن الإستقبال وكرم الضيافة والوفادة الذي حظيوا به أثناء إقامتهم، متمنين للبنان دوام الإزدهار والتقدم. كما شكروا معالي وزير الإعلام الأستاذ إيلي الفرزلي على إفتتاحه أعمال المؤتمر. وتوجه المشاركون في المؤتمر بالشكر الى إتحاد المصارف العربية والبنك الإسلامي للتنمية على تنظيمهما المؤتمر وحسن إدارة أعماله وإختيار الموضوعات والمتحدثين، وتمنوا تحويله الى لقاء سنوي من أجل التدارس في شؤون الصناعة المصرفية والمالية الإسلامية. وبدورهم شكر منظمو المؤتمر الشخصيات والخبراء الذين شاركوا في هذا اللقاء، كما شكروا الجهات الراعية على دعمهم المستمر لنشاطاتهم.

_________________
http://www.shbab1.com/2minutes.htm
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://islamfin.go-forum.net/forum.htm
ch.ch
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 2822
تاريخ التسجيل : 23/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: المؤتمر المصرفي العربي المتخصص للصيرفة الاسلامية   الأربعاء 19 مارس - 21:34

في 6/12/2004
--------------------------------------------
مقتطفات أساسية من كلمات الإفتتاح في المؤتمر




خلال حفل الإفتتاح الرسمي للمؤتمر في يومه الثاني، قدّم معالي الأستاذ إيلي الفرزلي وزير الإعلام اللبناني كلمة قال فيها:

"يكتسب مؤتمركم اليوم أهمية بالغة، إنطلاقاً من مضمونه وتوقيته ومكانه:

فمن حيث المضمون، لأنكم تبحثون في شأن مصرفي ومالي، يشكل فكراً وعلماً وتجربة وممارسة، يخطف الأضواء على الساحتين العالمية والعربية... إنها الصيرفة الإسلامية ودورها التنموي على الصعيدين الإقتصادي والإجتماعي، والتي أصبحت بعد مرور أكثر من ثلاثين عاماً تجربة مصرفية رائدة ومتميزة شكلت قطباً ماليا جاذباً ليس فقط للمصارف العربية بل أيضاً للمصارف العالمية في أنحاء العالم.

ومؤتمركم مهم من حيث التوقيت، ذلك لأننا نجد الصيرفة السلامية اليوم تشق طريقها، وبشكل سريع، نحو البلدان العربية والإسلامية وأيضاً نحو بلدان أخرى في آسيا وأميركا وأوروبا، وأضحت جزءاً أساسياً من الصناعة المصرفية العالمية، خصوصاً بعدما تأسست في السنوات الأخيرة مجموعة من المنظمات الدولية والإقليمية التي ترعى وتحتضن الشأن المصرفي الإسلامي، وفي ظل تزايد إهتمام منظمات مالية وإقتصادية عالمية مثل البنك وصندوق النقد الدوليين. ونلاحظ اليوم حركة نشطة حول العالم لإيجاد وتطوير الأطر القانونية والتشريعية التي ترعى وتنظم العمل المصرفي الإسلامي.

كما يكتسب مؤتمركم أهمية خاصة من حيث المكان، لأن لبنان أصدر منذ فترة قانوناً لإطلاق العمل المصرفي الإسلامي، كما أصدرت السلطات النقدية والمصرفية الأطر التنظيمية لتأسيس المصارف الإسلامية. وهدفنا الأساسي من تطوير سوق للصناعة المصرفية الإسلامية في بلدنا تعزيز التكامل في بنية الصناعة المصرفية اللبنانية التي تتضمن اليوم سوقاً تتسع يوماً بعد يوم بفضل تزايد الخدمات والمنتجات المصرفية والمالية التي تجمع بين الصيرفة التجارية والصيرفة الإستثمارية والصيرفة الإسلامية وأعمال التأجير المالي والتأمين المصرفي. لذلك فإننا نرى أن هذا التكامل المصرفي في لبنان ضروري من أجل إعادة مكانته المالية المتميزة في المجال المالي على الصعيد الإقليمي، لأن لبنان كان في السابق قبلة للعمل المصرفي والمالي المتطور، ونحن اليوم نبني لبنان ليعود مرة أخرى مركزاً مالياً إقليمياً هاماً في المنطقة العربية."

وقال الدكتور جوزف طربيه رئيس مجلس إدارة إتحاد المصارف العربية في كلمته الإفتتاحية:

" لقد أضحت الصناعة المصرفية الإسلامية اليوم تحتضن ما يزيد عن 260 مصرفاً ومؤسسة مالية إسلامية، تربو أصولها الإجمالية عن 250 مليار دولار، وتدير حسابات إستثمار مشترك تفوق 200 مليار دولار، ولديها قاعدة أموال خاصة تناهز 15 مليار دولار. والملفت بالنسبة لهذه الصناعة أن القطاع المصرفي الإسلامي ينمو بمعدلات كبيرة جداً تتخطى 20% سنوياً، الأمر الذي يعكس الأهمية المتنامية للعمل المالي وفق أحكام الشريعة الإسلامية.

"إن هذا التطور المستدام والسريع في الصناعة المالية الإسلامية خلال العقود الثلاثة الماضية حـرّكه مجموعة من العناصر الأساسية التي نستطيع إيجازها فيما يلي:

· الكفاءة العالية التي تتميز بها المؤسسات المصرفية والمالية الإسلامية التي تمكنها من إدارة الأزمات المالية، وقد أثبتت الأزمة الآسيوية ذلك.

· لقدرة المتطورة للمصارف الإسلامية على تطوير الأدوات والآليات والمنتجات المالية الإسلامية.

· المقدرة العالية والمرونة الكبيرة للمصارف الإسلامية في مجال إدارة المخاطر المصرفية.

· الدور المتنامي للمصارف الإسلامية كأحد العوامل الأساسية المساعدة على تعزيز تعبئة الموارد لدعم التنمية الإقتصادية والإجتماعية وتخفيف الفقر."

وقال الأستاذ بشير خلاط ممثل البنك الإسلامي للتنمية في كلمته:

"إن موضوع هذا المؤتمر وهو "دور المؤسسات المالية الإسلامية في تعبئة الموارد في البلدان العربية" يكتسب اليوم أهمية بالغة وتزداد أهميته خاصة في إطار التحول الكبير في بلداننا نحو نقل أعباء التمويل الى القطاع الخاص مما يتيح ويسمح للدولة فرص تمويل مشروعات أخرى دون أن تلجأ للإقتراض الداخلي أو الخارجي، والتوجه نحو إعطاء القطاع الخاص فرص إستثمار أكثر.

كما تظهر أهمية هذا الموضوع في إطار النمو المضطرد للمؤسسات المالية الإسلامية التي أضحت تشكل جزءاً مهماً من النظام المالي ليس على المستوى المحلي أو الإقليمي فقط، بل وعلى نطاق دولي، حيث أصبح للتمويل الإسلامي مساهمات معتبرة في تمويل المشروعات الإستراتيجية وعمليات التجارة البينية في بلداننا العربية والإسلامية.

ولعل أهم التطورات في مجال التمويل الإسلامي هو إنتشار المؤسسات المالية الإٍسلامية في أرجاء مختلفة من العالم وعلى مستويات مختلفة. إذ يقدر عدد هذه المؤسسات بأكثر من مائتي مؤسسة سواء كانت مصارف أو شركات إستثمار أو شركات تأمين وتكافل أو صناديق إستثمار مشترك تعمل جميعها وفق قواعد الشريعة الإسلامية سواء في جانب إستقطاب الموارد المالية أو في جانب إستخدامات هذه الموارد. كما يقدر حجم التمويل الإسلامي بما يزيد عن (200) مئتي بليون دولار بمعدل نمّو سنوي يصل الى 15%."

وفي اليوم الأول لأعمال المؤتمر كانت كلمة تقديمية للدكتور فؤاد شاكر أمين عام إتحاد المصارف العربية قال فيها:

" في ظل العولمة والمنافسة المصرفية، لا بد من التحول من المصرف اللاربوي، ذي الإمكانيات المالية المتواضعة والعمليات المصرفية المحدودة، إلى المؤسسة المصرفية الإسلامية الشاملة والمتكاملة ذات القوة المالية الكبيرة والقادرة على ان تقدم كل أنواع الخدمات المصرفية التي يطلبها المتعاملون، ولا يقتصر عملها على بعض الأدوات المصرفية. وهذا يتطلب تنويع وتطوير الصيغ المصرفية وأدوات الخدمة المصرفية وزيادة عددها ومواكبة التطورات العالمية في الصناعة المصرفية والمنافسة العالمية والإقليمية.

إن المصرف الشامل ليس فقط تعدد العمليات والخدمات التي يطلبها المتعاملون، بل أيضاً سرعتها وجودتها والبعد الزمني لهذه العمليات. فلا يعقل أن ندعو إلى مصارف إسلامية تستقطب اغلب ودائعها في المدى القصير ولا تمد إستثماراتها بقدر كاف إلى المديين المتوسط والطويل ولا تقدم خدمات مصرفية شاملة. فالمصرف المتكامل الذي ندعو إليه لا يقتصر على إلغاء سعر الفائدة من التعامل المصرفي ولكنه يمثل مؤسسة مصرفية ذات بعد إجتماعي وإقتصادي وتنموي وإستثماري وتجاري أيضاً عملاً بأحكام الدين في مسار المال. إذاً إن المصرف ذا الإمكانيات المالية القوية الذي ندعو إليه هو المصرف الذي يتميز برأس مال كبير يستطيع المنافسة في السوق المصرفية العالمية.

وقد دلت التجارب أنه، وفي ظل العولمة، لا تستطيع المصارف الإسلامية المنافسة إلا في ظل القوة المالية الكبيرة الحجم. وفي هذا المجال تظل عمليات تصحيح الأوضاع المصرفية وعمليات الدمج المصرفي لتحقيق الحجم الأمثل للمصارف القادرة على المنافسة هي أنسب السياسات نحو زيادة رأس المال في المدى القصير.


ما دعوة أنفع يا صاحبي .... من دعوة الغائب للغائب


ناشدتك الرحمن يا قارئاً .... أن تسأل الغفران للكاتب



_________________
http://www.shbab1.com/2minutes.htm
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://islamfin.go-forum.net/forum.htm
 
المؤتمر المصرفي العربي المتخصص للصيرفة الاسلامية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التمويل الإسلامي :: قسم المؤتمرات و الندوات و الأخبار الاقتصادية :: المؤتمرات و الندوات العلمية-
انتقل الى: