منتدى التمويل الإسلامي

يهتم هذا المنتدى بالدرجة الأولى بعرض مساهمات الباحثين في مختلف مجالات العلوم الاقتصادية، كما يركز على الاقتصاد الإسلامي، و هو موجه للباحثين في الاقتصاد و الطلبة و المبتدئين و الراغبين في التعرف على الاقتصاد و الاقتصاد الإسلامي....مرحباً بالجميع
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 التوريق خريطة طريق لمعالجة ديونك اسلاميا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ch.ch
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 2822
تاريخ التسجيل : 23/12/2007

مُساهمةموضوع: التوريق خريطة طريق لمعالجة ديونك اسلاميا   الجمعة 29 فبراير - 0:00

التوريق خريطة طريق لمعالجة ديونك إسلاميا
بعد ان بات قطاع التوريق من القطاعات التي تشهد نموا سريعا على الصعيدين الاقليمي والعالمي، تسعى شركة 'رساميل'، المتخصصة في أنشطة التوريق، الى زيادة الدراية بهذا القطاع على المستوى المحلي. ومعلوم ان التوريق يهدف الى تحويل ملكية اصول مدرة للدخل، من خلال طرح أوراق مالية قابلة للتداول، لتوفير سيولة جديدة. يرى خبراء مختصون ان قطاع التوريق سوف يشهد فورة إقليمية وعالمية كحل مالي بديل، ويستدلون على ذلك بالتطور الملحوظ لهذا القطاع في بعض الدول، مثل الامارات والهند وروسيا ومن قبلهم الولايات المتحدة الاميركية. وبحسب 'رساميل'، يختلف التوريق عن التورق، فالأخير هو شراء سلعة بالأجل، وإعادة بيع المشتري للسلعة لطرف ثالث بهدف الحصول على النقد، اما التوريق بمفهومه الاسلامي الأشمل، فيمكن أن يشمل كل الموجودات العينية المباحة، وكذلك الخدمات المباحة مع وجود قيود وضوابط شرعية خاصة على توريق ذمم البيوع المشروعة. تعرض 'رساميل' بالتعاون مع 'القبس' على حلقات، لأسس التوريق الاسلامي وتطبيقاته، وتأثير ذلك على الأوضاع المالية للشركات
.
التوريق عملية يتم بموجبها تحويل ملكية مجموعة من الأصول المدرة للدخل من المالك الأصلي لها إلى طرف آخر، وذلك من خلال طرح أوراق مالية قابلة للتداول عادة مقابل تلك الأصول، بهدف الحصول على سيولة جديدة

.
ومعظم عمليات التوريق التي تجريها البنوك والمؤسسات المالية التقليدية حول العالم تتم مقابل الديون التي في ذمة عملائها (المدينون)، بحيث تقوم البنوك والمؤسسات المالية بتحويل هذه الديون التي لديها إلى أوراق مالية قابلة للتداول في الأسواق المالية
Marketable Securities والاستفادة من حصيلة بيع هذه الأوراق لتوفير سيولة جديدة يمكن استخدامها في تقديم تمويل جديد، أو توظيفها في مجالات استثمارية مربحة
.
وتنفذ عمليات توريق الديون مؤسسات مالية دولية ضخمة غالبا ما تكون تابعة أو منبثقة عن مؤسسات مصرفية أو بنوك أجنبية، وتعتبر إنكلترا من أكثر دول العالم تميزا في عمليات التوريق، ويتم تنفيذ هذه العمليات عن طريق قيام هذه المؤسسات المالية الكبرى بشراء ديون الشركات المحلية بإحدى العملات الأجنبية، مضافا إليها تكلفة خدمة الدين، بعد خصمها بمعدل خصم مناسب يتم الاتفاق عليه، ومن ثم تحويل هذه الديون إلى أوراق مالية قابلة للتداول في الأسواق العالمية

.
وتسدد قيمة هذه الديون بالكامل إلى الجهة الدائنة (البنك المحلي مثلا)، وفي الوقت نفسه تتم إعادة هيكلة سداد تلك الديون، وعادة ما يكون لفترة أطول، مع منح فترة سماح تتناسب مع ظروف المدينين، كما يشترط لتنفيذ تلك العمليات قيام الدائن (البنك أو المؤسسة المالية) بضمان الأوراق المالية التي يتم إصدارها في كل عملية

.
ويلاحظ أن المفهوم الإسلامي للتوريق أكثر شمولا، نظرا لأن الأصول محل التوريق يمكن أن تشمل جميع أنواع السلع والموجودات العينية المباحة، كالعقارات والطائرات مثلا، وكذلك المنافع والخدمات المباحة، كحقوق الانتفاع الناتجة عن عقود التأجير، أو ديونا في ذمة العملاء، كالديون الناتجة عن بيوع المرابحة والمساومة والاستصناع وغيرها، أو خليطا مما سبق مع وجود قيود وضوابط شرعية خاصة على توريق ذمم البيوع المشروعة.

أطراف عملية التوريق
بناء على ما سبق يمكن بيان الأطراف المعنية في عملية التوريق كما يلي:

1- مصدر الصك الاستثماري (منشأ الأصل):
وهو من يستخدم حصيلة الاكتتاب بصيغة شرعية، ومصدر الصك قد يكون شركة أو فردا أو حكومة أو مؤسسة مالية، وقد ينوب عن المصدر في تنظيم عملية الإصدار مؤسسة مالية ذات غرض خاص SPV مقابل أجر أو عمولة تحددها نشرة الإصدار.
2- وكيل الإصدار:
وهو مؤسسة مالية وسيطة ذات غرض خاص SPV تتولى عملية الإصدار، وتقوم باتخاذ جميع إجراءات التوريق نيابة عن المصدر مقابل أجر أو عمولة تحددها نشرة الإصدار، وتكون العلاقة بين المصدر ووكيل الإصدار على أساس عقد الوكالة بأجر.
3- المشتري (المستثمر
أو المستثمرون):

والذي قد يكون بنكا أو مؤسسة مالية محلية أو عالمية كبرى ذات ملاءة مالية عالية، حيث إن مثل هذه المؤسسات قد تتمتع بمعدلات سيولة مرتفعة غير مستغلة، مما يشجعها على الدخول في عمليات توريق بهدف استغلال هذه السيولة الفائضة في عمليات تحقق عوائد مرتفعة نسبيا مقارنة بالعائد على الفرص الاستثمارية المتاحة في أسواق المال العالمية.
4- أمين الاستثمار:
هو المؤسسة المالية الوسيطة التي تتولى حماية مصالح حملة الصكوك والإشراف على مدير الإصدار، وتحتفظ بالوثائق والضمانات، وذلك على أساس عقد الوكالة بأجر تحدده نشرة الإصدار.
5- وكالات التصنيف العالمية:
تقوم هذه الوكالات بدور أساسي في تصنيف الإصدارات المالية التي تطرح في أسواق رأس المال، وتحديد السعر العادل للأوراق المالية المصدرة، وأهم هذه الوكالات: Moody's , Fitch , Standard & Poor، كما توجد في الوقت الحالي وكالات تصنيف إسلامية تقدم إلى جانب ذلك خدمة تصنيف الجودة الشرعية، مثل: الوكالة الإسلامية الدولية للتصنيف IIRA ومقرها البحرين، وكذلك الوكالة الماليزية للتصنيف RAM.
الفوائد
هناك فوائد عديدة تعود لجميع الأطراف المشاركة في عملية التوريق نوجزها فيما يلي:
1- فوائد التوريق بالنسبة للمصدر
(منشأ الأصل)

يتضح مما سبق أن المصدر، الذي يكون عادة شركة أو مؤسسة، تستطيع عن طريق توريق بعض أصولها المدرة للدخل أن تحصل على العديد من المنافع والفوائد أهمها ما يلي:
توفير أداة تمويلية (خارج الميزانية) ذات كلفة منخفضة بالمقارنة مع أدوات أسواق رأس المال الأخرى، خاصة في حال الحصول على تصنيف ائتماني مرتفع من وكالات التصنيف العالمية.
تعتبر أداة مناسبة لإدارة وتحييد المخاطر.
إمكانية تحويل ذمم البيوع المدينة للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية إلى سيولة - وفق الضوابط الشرعية - مما يساعد على تحسين سجلها الائتماني في السوق المصرفي، وزيادة فرص الحصول على تمويل جديد.

2- فوائد التوريق بالنسبة للمشتري (المستثمر أو المستثمرون)
أما بالنسبة للمشتري الذي يتمثل في: البنك أو المؤسسة المالية المحلية أو العالمية التي تقوم بشراء الأصول المدرة للدخل من المالك الأصلي لها، فإن عملية التوريق تحقق له المزايا والفوائد التالية:
استغلال السيولة الفائضة المتوافرة لدى هذه البنوك والمؤسسات المالية عن طريق شراء أصول مدرة للدخل، تحقق هوامش ربحية عالية تفوق معدل العائد على الفرص البديلة المتاحة في أسواق رأس المال.
يطلب المشتري عادة ضمانات بنكية مقابل الصكوك التي يتم إصدارها (الكمبيالات أو

_________________
http://www.shbab1.com/2minutes.htm
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://islamfin.go-forum.net/forum.htm
ch.ch
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 2822
تاريخ التسجيل : 23/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: التوريق خريطة طريق لمعالجة ديونك اسلاميا   الجمعة 29 فبراير - 0:01

السندات الإذنية)، وذلك لضمان التزام المصدر بالسداد وفقا لعملية إعادة الهيكلة التي تم الاتفاق عليها، إلا أنه قد يتم قبول تلك الأوراق دون الحاجة إلى ضمان من البنوك المحلية إذا كانت صكوك التوريق قد صدرت من مؤسسات أو شركات حصلت على تصنيف ائتماني مرتفع من وكالات التصنيف العالمية، وتتمتع بسمعة محلية ودولية ممتازة.

الفرق بين التورق والتوريق


يتضح مما سبق ان مصطلح التوريق يطلق على عملية يتم بموجبها تحويل ملكية مجموعة من الاصول المدرة للدخل من المالك الاصلي لها الى طرف آخر وذلك على شكل اوراق مالية قابلة للتداول عادة، وبناء عليه ثمة فروق بين التورق والتوريق نوجزها فيما يلي:
1 - التورق هو شراء سلعة بالاجل وقيام المشتري باعادة بيع السلعة المشتراة الى طرف ثالث نقدا (غير البائع الاول) بهدف الحصول على النقد.
2 - التوريق يتحقق من خلال قيام بنك او مؤسسة مالية بتحويل ملكية الاصول المالية التي لديها والمدرة للدخل الى طرف اخر بهدف الحصول على السيولة.
3 - يلاحظ انه على الرغم من اختلاف التورق عن التوريق فان كلا منهما يهدف الى توفير السيولة للمستفيد، ففي عقد التورق نجد ان العميل الذي اشترى السلعة بالاجل يقوم ببيعها الى طرف ثالث 'نقدا' بهدف الحصول على السيولة، اما في عملية التوريق فإن البنك او المؤسسة المالية تقوم بنقل ملكية الاصول التي لديها الى طرف اخر، واستلام القيمة الحالية
Present Value لتلك الاصول والاستفادة من تلك السيولة لتمويل مشروعات جديدة، او منح تسهيلات ائتمانية جديدة للعملاء.

دبي تستضيف مؤتمرا


برعاية عدد من كبريات المؤسسات المالية العالمية المتخصصة يعقد في دبي المؤتمر الثاني للتوريق في الشرق الاوسط في الفترة 27 - 28 من نوفمبر ،2007 حيث يتناول المؤتمر الاعلان لأول مرة عن الاصدارات الجديدة للتوريق المعززة برهون تجارية وغيرها المضمونة بعقود تأجير عقارات سكنية واصدارات اخرى متوقعة في الفترة المقبلة، خصوصا في دبي. كما سيتطرق المؤتمر لعدد من المشكلات التي لا تزال تقف في طريق انتشار التوريق على المستوى الاقليمي والعالمي مثل تطوير الهياكل الشرعية والاطر القانونية لاصدارات التوريق وجذب المستثمرين لاصدارات التوريق وغيرها من الاموال المهمة. وسيتحدث في المؤتمر لفيف من المختصين من المؤسسات المالية الكبرى والهيئات الشرعية المتخصصة.


.. وأبوظبي ملتقى التمويل
برعاية غرفة تجارة وصناعة ابوظبي يعقد يومي 20 و21 من شهر نوفمبر ملتقى التمويل الاسلامي العالمي، وهو الحدث الاول من نوعه في العالم الذي يجمع المصارف المحلية والمصارف الاقليمية والعالمية، مع ممثلين من الجهات التشريعية ومصارف التجزئة ومديري الاصول والصناديق والمصارف الاستثمارية والمحللين ومصدري السندات والمستشارين القانونيين وخبراء التأمين المهتمين بالتمويل الاسلامي. وسيناقش المؤتمر العوائق امام نمو التمويل الاسلامي العالمي، فضلا عن الصعوبات الاخرى مثل المهارات والنظم العالمية الموحدة وتكاليف التمويل الاسلامي وكيفية مواجهة هذه الصعوبات في المستقبل لتحقيق مثل هذا النمو العالمي.


عناصر ومكونات العملية
تقوم عملية التوريق على العناصر والمكونات التالية:

1- الجهات المستفيدة
تشمل جميع الأطراف المستفيدة من عملية التوريق وهي: المصدر (منشأ الأصل)، والمشتري (البنك أو المؤسسة المالية لتي تقوم بشراء الأصل المدر للدخل من المالك الأصلي لها)، المؤسسة المالية ذات الغرض الخاص SPV حيث تحصل على أجر أو عمولة مقابل إدارة عملية الإصدار.

2- الأصول
وقد تكون هذه الأصول عينية كالعقارات، أو منافع ناتجة عن عمليات تأجير، أو خدمات مثل: خدمات التعليم والصحة، أو حقوق انتفاع، كالحقوق الناتجة عن عقود ال B.O.T.

3- الخطوات السابقة
يسبق إجراء عملية التوريق خطوات متعددة تنتهي باتفاق البنك أو المؤسسة المالية التي ترغب في تحويل أصولها إلى سيولة سريعة مقابل نقل ملكية تلك الأصول، وتشمل الخطوات التمهيدية لذلك: التقييم الواقعي لقيمة الأصول، وتحديد السعر الملائم للأوراق المالية المزمع طرحها للاكتتاب، والتخطيط لبرامج الترويج للاكتتاب، وإعداد الدراسات الخاصة بالتدفقات النقدية للأصول محل التوريق وغيرها.

4- إدارة الأصول
فيما يتعلق بتوريق الذمم المدينة المقبولة شرعا، فعلى الرغم من انتقال ملكية الأصول الضامنة للوفاء بقيمة الأوراق المالية المصدرة من الذمة المالية لمنشأ الأصل (المصدر) إلى الدائنين الجدد ممثلا بحملة صكوك التوريق، فإنه في معظم الصفقات، تناط للمصدر مهام إدارة محفظة هذه الأصول وضماناتها أثناء إنجاز أو تنفيذ عمليات التوريق.

دوافع وأهداف
هناك عدة أهداف ودوافع تدفع البنوك والمؤسسات المالية لتنفيذ عمليات التوريق يمكن تلخيصها في العناصر التالية:
المصدر (منشأ الأصل)
التحرر من قيود الميزانية العمومية، حيث تقضي القواعد المحاسبية والمالية مراعاة مبدأ كفاية رأس المال، وتدبير مخصصات لمقابلة الديون المشكوك في تحصيلها، وهو ما يعرقل أنشطة التمويل بشكل عام، ويبطئ بالضرورة من دورة رأس المال، ويقلل من ربحية البنوك تبعا لذلك، والتوريق في هذه الحالة يعد بديلا مناسبا يسمح بتحرير جزء كبير من أموال البنوك، التي يتطلب احتجازها كمخصصات لمقابلة تلك الديون.
رفع كفاءة الدورة المالية والإنتاجية ومعدل دورانها، عن طريق تحويل الأصول غير السائلة إلى أصول سائلة لإعادة توظيفها مرة أخرى، مما يساعد على توسيع حجم الأعمال للمنشآت من دون الحاجة إلى زيادة حقوق الملكية.
تقليل مخاطر الائتمان من خلال توزيع المخاطر المالية على قاعدة عريضة من القطاعات المختلفة.
تسمح عمليات التوريق للشركات ذات التصنيف الائتماني المتدني والقاعدة الرأسمالية المنخفضة كالمشروعات الصغيرة بالحصول على التمويل بالمعدلات التي تحصل عليها الشرائح الممتازة


.
للمشتري (المستثمر أو المستثمرين)
انحسار احتمالات تعرض المستثمرين للأخطار المالية، وإنعاش سوق رأس المال.
تنشيط الأسواق الأولية في بعض القطاعات الاقتصادية مثل العقارات والسيارات، وتنشيط أسواق رأس المال من خلال توفير أدوات استثمارية وتمويلية جديدة، وتنويع المعروض فيها من منتجات مالية، وتنشيط سوق تداول الصكوك.
تساعد عمليات التوريق على تحقيق الشفافية، وتحسين بنية المعلومات في السوق، لأنه يتطلب العديد من الإجراءات، ودخول العديد من المؤسسات في عملية التمويل، مما يوفر المزيد من المعلومات في السوق.
تجذب عمليات التوريق شرائح متنوعة من المستثمرين، مما يؤدي إلى توسيع حجم أسوق رأس المال وإنعاشها.
توفير العملات الأجنبية للبنوك والمؤسسات المالية الدائنة في حالة التوريق عبر الحدود، نظرا لأن المشتري للأصل في هذه الحالة يكون بنكا أو مؤسسة مالية أجنبية، ويقوم بدفع قيمة الصفقة للبنك المحلي بالعملة الأجنبية، مما يؤدي إلى زيادة موجودات البنك المحلي من العملات الأجنبية.


إيكونوميست: لا يوجد ما يؤخذ ضد التوريق
اعتبرت مجلة ال
Economist المتخصصة في عددها العشرين، انه لا وجود حاليا لما قد يؤخذ ضد التوريق، واشارت في مقال بعنوان 'عندما تسير الامور في الطريق الخطأ' الى انه ليس من حاجة لبذل اي جهد لمعرفة ماهية التوريق الذي اصبح واقعا يفرض نفسه في الوسائل الاعلامية المالية والعامة كافة. واضافت ان البعض يطلق عليه لعبة غير مفهومة والبعض الاخر يسميه اساليب محيرة، اما المجلة فقد بنت رأيها على اساس سنوات طويلة من القراءات في مثل هذه القطاعات المتخصصة.

_________________
http://www.shbab1.com/2minutes.htm
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://islamfin.go-forum.net/forum.htm
ch.ch
مشرف
مشرف


عدد الرسائل : 2822
تاريخ التسجيل : 23/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: التوريق خريطة طريق لمعالجة ديونك اسلاميا   الجمعة 29 فبراير - 0:01

.. وفي تقرير 'موديز'
صدر اخيرا تقرير خاص عن 'موديز' لخدمات المستثمرين حول التمويل الهيكلي في اوروبا والشرق الاوسط وافريقيا، وتناول التقرير عددا من مشاكل التصنيف الهيكلية والقانونية في معاملات التوريق في روسيا، واعتبرت 'موديز' ان نموا كبيرا في نشاط التوريق شهدته روسيا ومن المتوقع ان يستمر النمو خلال السنوات المقبلة، واضافت 'نظرا لما تشهده روسيا من نمو اقتصادي' فإن التوريق اصبح اداة تمويلية استراتيجية لكل من البنوك والشركات.


من هي 'رساميل'؟
هي أول شركة تؤسس في الكويت متخصصة في انشطة التوريق واسواق التمويل الذاتية. وتسعى 'رساميل' الى جذب المزيد من المستثمرين المحليين لهذا القطاع الذي لم يرق الى المستوى الاقليمي مثل الامارات العربية المتحدة. وتعمل الشركة على زيادة الوعي بمفهوم التوريق الذي يعتمد على تسييل الاصول لاعادة توظيف اموالها وتوزيع المخاطر الائتمانية على قاعدة عريضة من الدائنين.

_________________
http://www.shbab1.com/2minutes.htm
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://islamfin.go-forum.net/forum.htm
 
التوريق خريطة طريق لمعالجة ديونك اسلاميا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التمويل الإسلامي :: التحوط و إدارة المخاطر في الصناعة المالية :: التحوط و إدارة المخاطر بالصناعة المالية الإسلامية-
انتقل الى: